يجور الرئيس ويستعبد العباد والبلاد،بعد سنوات جحاف يثور الشعب

يجور الرئيس ويستعبد العباد والبلاد،بعد سنوات جحاف يثور الشعب،يتحرك الجيش،يتحرك الاعلام بفرح ،يسترزق المحللون، يعزل الرئيس وبعد كل المصائب يتم دراسة الخروج الآمن له،لينعم بمال الشعب بأمان وتقفل الستار ؟ ونرجع الى المربع الاول وبطل جديد.سيناريو مكرر للضحك على الشعوب العربية.

تعليقات الفيسبوك